لقمات من الصحة

كاجو

كاجو

هل تعلم أن؟
الكاجو (Anacardium occidentale L) أصله من شمال شرق البرازيل. خلال القرن 16، حمل البرتغاليون الكاجو إلى الهند (كيرالا وجوا) وإلى المستعمرات البرتغالية في افريقيا مثل الموزامبيق وغينيا الاستوائية وأندونيسيا. أهم البلدان المنتجة للكاجو هي إفريقيا الغربية والهند والفييتنام. تصدر إفريقيا الشرقية والغربية تقريبا جميع إنتاجها من الكاجو الخام إلى الهند وفييتنام والبرازيل ليتم تقشيره ومعالجته
شجرة الكاجو لا تحتاج لري أو استهلاك مفرط للماء، كما أن لها أثر خفيف على البيئة لأن أشجاره يمكن أن تنمو في تربة فقيرة وفي ظروف مناخية جافة. استخدام الكاجو منتشر جدا في برامج إعادة التشجير لأنه لا يتطلب أي صيانة 1
يتم استهلاك الكاجو أساسا كمقبل غذائي نيء أو محمص أو مملح أو منكه بالمذاقات أو في الحلويات والمخبزات. كما ينتشر استخدام الكاجو أيضا في المطبخ الهندي سواء في الأطباق الحلوة أو المالحة
الفوائد
المغذيات
يحتوي الكاجو على نسبة عالية من فيتامين ك والأملاح المعدنية مثل الحديد المغنيسيوم والفوسفور والزنك والمنغنيز والنحاس. كما أنه أيضا مصدر للألياف والثيامين وحمض البانتوثنيك والأملاح المعدنية مثل البوتاسيوم والسيلينيوم 2,3
الحديد
من بين المكسرات، يحتوي الكاجو على أعلى نسبة من الحديد (6 ملغ/100غ)
فيتامين ك
يساهم فيتامين ك في التخثر الدموي العادي والمحافظة على العظام في ظروف عادية 4
معلومات مثيرة
تنمو جوزة الكاجو معلقة بثمرة تمويهية ورطبة وقابلة للأكل تسمى بتفاحة الكاجو (وتعرف أيضا بمارانيون (في أمريكا الوسطى). عندما تنضج تفاحة الكاجو (قد تكون على شكل تفاحة أو إجاصة) تكتسب لون أصفر أو أحمر أو برتقالي أو وردي. يمكن استهلاك التفاحة كفاكهة طازجة أو يمكن استخدامها لتحضير العصائر ويمكن أيضا استخلاص مشروبات كحولية منها 5
يحتوي قشور الكاجو على زيت الفينول الغير القابل للأكل والمعروف بسائل قشور جوز الكاجو. يستخدم هذا الزيت عادة لأغراض صناعية 3 مثل انتاج مبيدات الحشرات والفطريات والنمل الأبيض. كما أن له استخدامات طبية كمضاف في العديد من المكونات البلاستيكية وكذلك في انتاج الراتنجات المستخدمة في احتكاك المواد والسيارات وتغليف الأسطح والمواد اللاصقة والصفائح أو مضافات للمطاط فضلا عن استخدامات أخرى 6
أظهر بحث نشر سنة 2013 أن قشور الكاجو بعد استخراج الزيت منها يحتوي على محتوى طاقي عالي أفضل من الوقود السائل الآخر مثل الإيثانول والميثانول7 كاجو
مراجع:

1)    Papademetriou, M. K., & Herath, E. M. (1998). Integrated production practices of cashew in Asia. RAP Publication (FAO).
2)    USDA Food Composition Databases. National Nutrient Database for Standard Reference Release 28 slightly revised May, 2016: https://ndb.nal.usda.gov/ndb/search/list.
3)    Regulation (EC) No 1924/2006 of the European Parliament and of the Council of 20 December 2006 on nutrition and health claims made on foods: http://eur-lex.europa.eu/legal-content/EN/TXT/HTML/?uri=CELEX:32006R1924&from=en.
4)    Comission Regulation (EU) No 432/2012: http://eur-lex.europa.eu/legal-content/EN/TXT/HTML/?uri=CELEX:32012R0432&from=EN.
5)    INC (2015). Cashew Technical Information. http://www.nutfruit.org/wp-continguts/uploads/2015/11/FITXES-CASHEW-10-low.pdf.
6)    Lubi, M. C., & Thachil, E. T. (2000). Cashew nut shell liquid (CNSL)-a versatile monomer for polymer synthesis. Designed Monomers and polymers, 3(2), 123-153.
7)    Mwangi, P. M., Aule, C., & Thiong’o, G. T. (2013). Energy studies of some cashew nut by-products in Kenya. Int J Adv Res, 1, 880-887.